Friday, June 20, 2008

هنا وهناك



غموض يكويني


وعواصف تعتريني


وتساؤلات تهز كياني


وتأرجح بين العقل والعاطفة شديد


وذهاب بين الظلام والنور أكيد


ونوازل تاتي


وشدائد تذهب


وأنا بين هذا وذاك كالمستجير من الرمضاء بالنار

ما عساي أفعل وقد أهلكتني الظنون

وأنهكتني السنون

وأعيتني المواجع والأحزان

فليتني أصل لمكنون القلب فاغير فيه على وفق ما أراد الله ورسوله صلى الله عليه وسلم فاريح واستريح

فليت الدنيا بلا دنايا ولا نزغات من الطين

بل ليتها كانت دوما رفعة وسموا ومجدا وطول هامة

ليتها كانت كلها مكملات للأمنيات

ومحفزات لبلوغ السماوات

فأعوض نقص الطين بكمال السماء

وأعوض جدب القلب بري الوصل

وأعوض حرمان الغربة بدفء القرب

وأحيا بنور الوصل والقرب والحب والحياة


حينها

يحط القلب رحاله ليعلن انتهاء مسيرته

لتكون العاقبة هناء وسعادة وودا

فهل ياترى أسعد بتطبيق تلك النظرة هنا في هذه الحياة كما أتخيلها

جنة هنا وهناك

جنة في الأرض كما يرزقنا الله جنة السماء

جنة أحيا بدفء نعيمها

وأحيا بنور وصلها

فهل عساي يوم أكون كذلك




51 comments:

ا بـن عــمــر said...

الحمد لله انا اول تعليق
لو الدنيا على لون واحد
لما كان هناك فضل السبق للسابقين
ولكن ليبلوكم ايكم احسن عمل

امام الجيل said...

طالما ان فعلها من قبلنا
وعاشوا جنة الدنيا
قبل الاخرة

فليس بمستحيل

ولكن يجب ان نعيش كعيشهم
وننظر الى الحياة ونتعامل معها
كما عاشوها

ولا تتعدى قدرها فى قلوبنا

ان نهيئ لهذه الجنة منزلا
حتى تكون مؤهلة ان تسكن معنا

رب ارزقنا

فاتيما said...

طب إزاى يا أنس ؟؟!!
إنت عاوز تجيب آخرها و إحنا لسه فى أولها
طب يا ريييييت
مكنش حد غلب
بس هيا خطى و لازم نمشيها لحد نهايتها
و فى نهاية الرحلة نعرف الصح كان اللى عملناه و لا لأ
البوست دا فيه تساؤلات ملهاش إجابة متهيألى
تحياتى يا صديقى
و ربنا يريح قلبك و يلهمك الصواب بأقل خساير ممكنة

كاتب مصري said...

شكرا على الزيارة ولو أني على عجل لكنت قرأت البوست وعلقت ولكن لي هودة مؤكد لي عودة تحيتي

My Hope$ said...

قمة السعادة
انك
تصل مع الملك
لدرجة كبيرةمن القرب
حتي تشعر وقتها
انك تنعب بالجنة وانت
ها هنا في الدنيا
وايضا تنعم بالجنة هناك في الاخرة
يارب ياملك ياغني
ينولنا كلنا الاحساسين دول
سلام

آخر العنقود said...

ليتها كانت كلها مكملات للأمنيات
ياليتها يا ابومالك

ربنا يرزقنا النعيم بالجنة دنيا واخرة
اللهم آمين

كلمات صادقة ومعبرة جدا
جزاك الله عنا خيرا

أعاننا الله إياكم على هذه الدنيا
وجعل محيانا بها على طاعته
آمين آمين
كل الود والسعادة

جمعاوى روش طحن said...

إن شاء الله تكون

kochia said...

كيف يا صديقي تكون الدنيا بلا دنايا ولا نزغات من الطين
وكيف تكون الدنيا دوما رفعة وسموا ومجدا وطول هامة
وكييف وكيف وكيف ؟؟؟
لو كانت كذلك لم تكون لتسمي بالدنيـــا
فمازال في العمر بقية فلن يحط القلب رحاله ولن يعلن انتهاء المسيرة
انها مشقة
اعاننا الله عليها وعلي غلابها

تحياتي

عصفور المدينة said...

كيف تكون كذلك لا تحلم يا صديقي الصغير

لقد حلمت هذا الحلم سنين ولم أصل له ولا يمكن أن نصل


إنها كاسمها
دنيا

عاشقه الفردوس said...

لو حصل زي ماانت عايز كده مكنتش هتحس بالسعاده

مش بيحس بالحلو الا لو ذاق المر

مع اصرارى said...

"يا ليت أم عمر ما ولدت عمر يا ليتنى نسيا منسيا"
هذا حال سيدنا عمر,فى الحقيقة لا أبشرك خيرا ولا أهديء من روعك
فكلما إقتربت أحسست بالبعد والخوف ولارجاءإلا فى رحمة الله
تلك هى الدنيا جنة الكافر وسجن المؤمن.
اسأل الله أن يعيننى وإياك عليها بمعرفته تعالى ومعرفة الدنيا.

بارك الله فيك.مع تحياتى

بطوط حبوب said...

تتكلم عن منزله عاليه
تحتاج لهمه عاليه
وسهر باليل لا ينقطع
وقرب من رب العباد وتتذل وركوع وسجود

فإن شعرت بعدها وحق لمثلك ان يشعر بالسعاده فهنئا لك دنياك واخرتك

الفارس الملثم said...

بداية جميلة اوي المعاني اللي في البوست ده يا بومالك

زي انتي ما قلت هي سميت دنيا لانها دنيه ,ورغم حقارتها يتكالب عليها البشر

طالما حلم الفلاسفه علي مر العصور باقامة المدينه الفاضله علي الارض لكن ظل وسيظل هذا حلم بعيد المنال طالما ظلت غرائز الانسان تتحكم في تصرفاته وسلوكيات

تحياتي
محمد

صاحب المضيفة said...

ابن عمر يا عريس


ربنا يكرمك لمرورك يا حبي


تسلم الأيادي

صاحب المضيفة said...

إمام الجيل


إضافة مميزة ورائعة

ربنا يكرمك على طرحك الرقيق ده


دمت بسعادة

صاحب المضيفة said...

فاتيما هانم


ممكن نوصل لها بالشكل الدنيوي البحت زي ما وصل له الأوائل قبلنا

بمعنى الكمال الدنيوي كما أمر الله عز وجل باتباع هديه الكامل


تحياتي الغاليات

صاحب المضيفة said...

كاتب مصري


شكرا لمرورك الطيب


تحياتي

صاحب المضيفة said...

my hopes


يارب يسمع منك يارب


امين

صاحب المضيفة said...

اخر العنقود

بعض ما عندكم يا هانم



والدنيا هكذا ... دار ابتلاء واختبار


طوبى لمن كتبت له الخاتمة السعيدة


تحياتي

صاحب المضيفة said...

جمعاوي باشا

يارب يسمع منك


تحياتي

صاحب المضيفة said...

كوتشيكا


بيدينا نحن أن نصنع من لادنيا جنة كما في الاخرة جنة

وكما صتعها الاولون وكانت حقيقة راسخة في حياتهم


اللهم بلغنا منازلهم يارب


تحياتي

صاحب المضيفة said...

العصفور باشا

ما اطله هو جنة الدنيا كما يمكن صنعها بمثالها الدنيوي البحت وكما سنعها من كانوا قبلنا


من الممكن الوصول لتلك المرحلة



تحياتي

صاحب المضيفة said...

عاشقة الفردوس

لو حصل كده أصلا يبقى لازم الواحد يكون عدى بالعب الأول علشان يوصل للمرحلة دي


امتى يكون كده بقى


قل عسى أن يكون قريبا

صاحب المضيفة said...

مع اصراري


تقبل الله دعائك


دمت سالما

صاحب المضيفة said...

بطوط باشا


اللهم اجعلنا من اولئك القوم


امين

صاحب المضيفة said...

الفارس الملثم


لإضافة مميزة وقوية

ربنا يبارك فيك ويحفظك يارب


تحياتي

نـــــــور said...

اعانك الله وايانا على تحقيق هذا الحلم ولكنه حلم!! فلنعمل في دنيانا هذه حتى تكون أخرانا جنة.. ليست جنة فقط .. بل الفردوس الأعلى إن شاء الله

تحياتي

مدحت محمد said...

جنة الدنيا ذكر الله

الباحث عن الحقيقة said...

تتصور انا قاعد اقرا ومن كتر استمتاعي بقول يا ترى ده اسلوب مين من الادباء بتوعنا
وتخيلت في الاخر انى هلاقي توقيع لشاعر او اديب معروف
اتاريك انت يا مان
لا ده انا هلزقلك من هنا ورايح
ما شاء الله
بس بأختصار وصفت جزء كبير مني
بس ده سر بيني وبينك اوكى
هروح ادعبس شوية في مدونتك واشوفك كنت بتكتب حلو كده من زمان ولا دى طفرة

حمامة said...

فأعوض نقص الطين بكمال السماء
وأعوض جدب القلب بري الوصل
وأعوض حرمان الغربة بدفء القرب
وأحيا بنور الوصل والقرب والحب والحياة

كلام جميل
فكرنى برواية نقطة النور لبهاء طاهر

ربنا هيكرمك ان شاء الله
ويصلح حالك ويوفقك ويحققلك اللى بتتمناه
انت واحنا ان شاء الله

:)

صاحب المضيفة said...

الكريمة .. نور

يارب يسمع منك دعاكي وشكرا لمرورك الطيب



تحياتي

صاحب المضيفة said...

مدحت محمد


لا إله إلا الله

شكرا لمرورك

صاحب المضيفة said...

عسقول أفندي

أخيرا نورتني في المضيفة


ده شرف كبير لي يا مان


تحياتي ويارب مش تكون اخر مرة

صاحب المضيفة said...

حمامه هانم


شكرا لمرورك الطيب


وشكرا لإطرائك الجميل


تحياتي

shayma said...

بيتهيالى انه مش مقنع او مش منطقى ان يبقى فى جنه على الارض
يمكن عشان نحس بقيمه جنه الاخرة

مش عارفه بس انا كمان نفسى تبقى الدنيا دى حلوة عشان نعرف نعيش فيها

وربنا يكرمنا ويرزقنا بجنه الاخرة انشاءالله
سلامى
:))

فزلوكة said...

فى منتهى الجمال بجد

ماشاء الله رااائعة

لكن بدون إحباط
صعب أن تحقق أمنيتك
فالدنيا ما أوجدت إلا لكى نتعب فيها
وإلا فكيف سنستمتع براحة الجنة إن شاء الله

لو كانت دنيانا خالصة من الدنايا والمنغصات
لم يكن لوجودنا سبب ولا مبرر

نتعب فى دنيانا , ليكون لهذا التعب طعمه الجميل فى الدنيا والآخرة أيضا

بالتوفيق
ودمت مبدعا

أم أحمد المصرية said...

صديقي العزيز
وفقك الله لما تحب و لما يرضيه لكن لا بد من وجود فرق بين الدنيا و " حتي نشتاق للجنة و نعمل للوصول لها "

النجمة الصامدة said...

معنى رائع

صياغة بديعة

و

لو أنها -الدنيا- كانت بمثل ما تمنيتها ما كن اسمها ليكون
(دنيا)

ولو أنها كانت كذلك لما كانت حاجة لجنة ونار
فكيف يكون الجزاء الا على جهد وكد
ومجاهدة وتعب
وكبد ونصب

دنيا
نحاول ان نرتقي فيها الى السماء
نوفق ونسدد أحيانا فنمس بعض السماوية
ثم تأتي تقاتلنا تأبى إلا أن تنغص علينا متعة الوصول
فنقاتلها ونرتقي

وعزاؤنا أن كل قتال يرفع عما قبله
مهما كانت الخسائر حينه

:)

تدوينة راااائقة بحق
شكرا على امتعاي بعد غياب


و

تحايا

عيله مفتريه سابقا said...

اظن

ان الشقاء فى الدنيا اهون

وان الجمع بين جنة الدنيا وجنة الاخرة صعب

فالصبر والابتلاء والشقاء والتعاسه والظلم
من صفات الدنيا

وهذا ما يجب ان نمر بيه لكى نصل لمنزلة الجنة

حكمة ربنا هى من وضعت كل شئ

سلامى

Unique said...

هنا وهناك .. حقق الله رجاءك
ااامين

عبده الرايق said...

هى الدنيا يا صديقى
هى الحب والكره
الصدق والكذب
هى الكبرياء والتواضع
هى الحلال والحرام
هى الدنيا

صاحب المضيفة said...

شيماء هانم

أكيد ممكن يكون في جنة على الأرض لو احنا اتبنعا الهدي السماوي بحذافيره زي ما ربنا قالنا


لكن مين مننا يقدر يعمل كده دلوقتي بلاشكل المثالي والمفروض

هو ده السؤال


تحياتي

صاحب المضيفة said...

الكريمة .. فزلوكة


من غير احباط ولا حاجه


احنا ممكن نوصل للمرحلة دي

هو صحيح بعد تعب ونصب لكن اتللي بيوصلها بيكون عدى زي ما بنقول بالعامية

يعني بيكون وصل لمرحلة لا يمكن العودة بعدها للدنيا باذن الله


وانا شخصيا أعرف ناس كده


تحياتي

صاحب المضيفة said...

أم أحمد


شكرا لمرورك الكريم

ويارب مش تكون اخر مرة


ويتقبل دعوتك


تحياتي

صاحب المضيفة said...

الكريمة .. صمود



زيادة رايقة المعنى والنظم


بوركتي على ما خطت يمينك


وعودا حميدا

تحياتي

صاحب المضيفة said...

عيلة مفترية


القصد من الجنة هنا جنة الدنيا التي نحيا فيها بوصب الدنيا ونصبها


ونتيجتها في النهاية

جنة الاخرة التي لا حساب فيها ولا عذاب


اللهم ارزقنا من فضلك


تحياتي

صاحب المضيفة said...

يونك هانم


تقبل الله دعائك


شكرا لمرورك

صاحب المضيفة said...

عبد الرايق


شكرا للزيارة الغالية


وتحياتي لكلامك الرقيق


تحياتي

المجنـــــــ زهرة ـــــــونة said...

إذا اردت ان تذهب الى الجنة ...
فأجلس أولا تحت قدم والدتك
فالجنة تحت أقدام الأمهات
"""
"""" بالبر والاحسان"""


!!!!!!

Anonymous said...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘

arabcooL said...

This is such a nice addition thanks!!!
عرب كول
شات صوتي شات
شات مغربي
دردشه صوتيه
إنحراف كام
شات عرب كول
صوتي شات كول
دردشه صوتيه
سعودي كول