Friday, June 15, 2007

تاج من الأخت سأظل صامده

اولا ::: أحيي أختي جهاد على التاج الرايق ده ... ويارب يرزقها بعريس المستقبل اللي هتاخده معاها في الجهاد بتاعها ( أوقف السن يا حزقيل ) إيه يا جهاد براحة شوة مش من أولها كده ربنا يعينكم على الطاعة يارب
ثانيا ... التاج بقى من غير إطالة
إنت مين ؟
كائن يعيش ويتعايش زي أي حد في الدنيا ... مع الاعتذار لفيلم ظرف طارئ
لا بجد
أخوكم أبو مالك أو أبو ضمضم أي واحد فيهم حبيب إلى قلبي ... الأول كنية طبعا والتاني تيمنا باسم صحابي جليل كان يبيت وليس في صدره بغض على أحد من المسلمين ... يقول اللهم إني تصدقت بعرضي على المسلمين من شدة فقره لم يجد ما يتصدق به إلا عرضه على المسلمين وبحب الفن والفنانين ( المحترمين طبعا مش بتوع هلس اليومين دول ) وكمان بحب كل شيء جميل وبيعطي احساس جميل ... يعني أخوكم مرهف الحس شوية يعني
مين أكتر ست أشخاص بتحبهم ؟
بعد النبي صلى الله عليه واله وسلم
1- أبي
2- أمي
3- إخوتي
4- دكتور يوسف القرضاوي
5- الشيخ المنشاوي
6- كل مسلم غيور على دينه وأمته
أنت سعيد؟
سعيد في المجمل لكن ينغص حياتي ذنوبي الطاغية علي وسياسة التضييق على أسرتي لكن مع ذلك الخناق إلا أنه يهون في سبيل الله تعالى
لو اجتمعت أنت و حسني مبارك في غرفة واحدة ؟
لا تعليق ....
لو معاك مليون و نص تعمل بيهم ايه ؟
احطهم في البنك ... وبعدين أبدأ في تصريفهم حسب الشرع والدين
بتحب مصر ؟
ودي عاوزه كلام طبعا حبها بيجري في دمي لكن نقول ايه للي عاوزين يخربوها ... حسبنا الله ونعم الوكيل
بتحب البنات ؟
جدا جدا جدا
طبعا الصغار منهم ما تتخيلوش في قلبي حب للبنات الصغار بطريقة غريبة ... باحس لما باشوفهم بالبرائة والأمل وإن الدنيا لسه بخير وكمان همه شقايق الرجال ( دول الكبار طبعا ) لكن في طاعة الرحمن وفي عش الزوجية إن شاء الله
إنت مسلم ؟
الحمد لله ومن نسل سيد الأنبياء والمرسلين كمان
ربنا يجمعنا به في الجنة يارب
ليه ؟
مش محتاجه سؤال ... كل واحد عاقل بيفهم هيكون مسلم من غير حاجه إن شاء الله
ربنا يثبتنا إلى أن نلقاه دي اهم حاجه في الدنيا كلها
مين أكتر شخصية متقدرش تستغنى عنها في حياتك ؟
محمد صلى الله عليه وسلم ... بجد بجد
كتير بافتكره الحمد لله وباحس دايما إني هاشوفه وأقبل قدمه ووجهه الشريف صلى الله عليه وسلم
إيه أكتر موقف محرج تعرضت له ؟
من سلسلة المواقف المحرجة ...
كنت راكب دراجتناالنارية ( الموتسيكل يعني ) وأخ ورايا وكنا ماشيين في بلد ارياف
وانا مش عارف الطريق وهو راكب ورايا يقول يمين يبقى يمين شمال يبقى شمال ...
ومرة واحده لاقينا نفسنا في شارع أخره مسدود وأكتشفنا إن أخره بيت مفتوح بحوش كبير ...
ولا قينا نفسنا جوه في قلب البيت لحد أخره جوه خالص رحنا لافين وراجعين لاقينا اهل البيت قاعدين بيتعشوا
و اتصرفت إزاي ؟
سلمنا واحنا راكبين وهمه ردوا السلام وهمه قاعدين على العشاء واتفضلوا والذي منه وخلاص ربنا ستر
إيه الأمنية اللي بتدعي دايما ربنا يحققها ليك ؟
سر بيني وبين ربي
و اتحققت و لا لسه ؟
شوية منها اتحقق وشوية لسه
انتهى ... بتصرف
أمرر التاج ده لأخي

7 comments:

علاء said...

ايه يا سيدي الاجابات الجميلة دي
:)
"من سلسلة المواقف المحرجة ..."
دي عايزه بوست لوحدها

الموقف يفطس م الضحك
انا متخيل شكلكوا و انتوا معديين من جنبهم و بترموا السلام و هم بيقولوا اتفضلوا
جااامدة
هههههههههه

النجمة الصامدة said...

اولا جزاكم الله خيرا الدعاء
واحنا ما عندناش بالراحة
انا هاخده من المعتقل على العراق نمسي عالرجالة هناك وبعدين نروح ننفجر في فلسطين

ثانيا اكتر حاجة عجبتني في التاج
الموقف المحرج
بجد بجد
مشهد مميز
تحفة بجد
هههههههههههههه


ربنا يحفظك

أبو مالك said...

اخي علاء

جزاكم الله خيرا على هذه المداخلة الطيبة ونتمنى منك مشاركات اكتر على صفحات مدونتي المتواضعة

نـــــــور said...

:) ماشاء الله على اجابات حضرتك
جميلة ومتميزة

:Dالموقف المحرج كان قوي جدا

ربنا يكرم حضرتك ويحقق امنياتك ، وحمدا لله على سلامة والدك

صاحب المضيفة said...

أختي النجمة الصامده

جزاكم الله خيرا
على الرد الطيب

khadiga said...

إجابات جميلة

والمدونة عموماً بتمثل إضافة

أول مرة أدخلها

بالتـــوفيق

ابو عيشة said...

ربنا يوفقك يا ابو مالك
والمدونة جميلة
وياريت تستمر فيها